× ×
منصة معارف التعليمية

كيف تتقن مهارة جديدة في وقت قياسي

مهارة جديدة

هل تريد أن تتعلم شيئًا جديدًا ولكن ليس لديك الوقت أو الطاقة. إذا كان الأمر كذلك، فإن منشور المدونة هذا يناسبك! سنوضح لك كيفية إتقان أي مهارة بسرعة وسهولة في وقت قياسي.

1. حدد المهارة التي تريد تعلمها.

إذا كنت ترغب في تعلم مهارة جديدة في وقت قياسي، فهناك بعض الأشياء التي عليك القيام بها. أولاً، حدد المهارة التي تريد تعلمها. بعد ذلك، قسّم المهارة إلى مهام أصغر يمكن إدارتها. أخيرًا، احتضن التحديات واجعلها أكثر أهمية بالنسبة لك.

باتباع هذه الخطوات البسيطة، ستكون في طريقك إلى إتقان المهارة في أي وقت من الأوقات على الإطلاق!

2. استثمر جزءًا أكبر من وقتك في الأشهر القليلة الأولى.

إذا كنت ترغب في تعلم مهارة جديدة بسرعة، فمن المهم التركيز على الأشهر القليلة الأولى. وفقًا للبحث، يستغرق إتقان مهارة جديدة 10000 ساعة. هذا يعني أنك إذا كنت ترغب في تعلم مهارة جديدة في وقت قياسي، فأنت بحاجة إلى استثمار المزيد من وقتك في الأشهر القليلة الأولى.

طريقة واحدة للقيام بذلك هي تقسيم المهارة إلى أهداف يمكن التحكم فيها. على سبيل المثال، إذا كنت تحاول تعلم كيفية العزف على الكمان، فقد ترغب في التركيز على تعلم قطعة أو قطعتين أولاً. بمجرد إتقان هذه المقطوعات، يمكنك الانتقال إلى تعلم موسيقى أكثر تعقيدًا.

هناك طريقة أخرى لتحديد أولويات تدريبك وهي التخلص من الأشياء غير الضرورية من تدريبك لتحقيق هدفك. على سبيل المثال، إذا كنت تحاول تعلم كيفية العزف على الكمان ولكن ليس لديك أي خبرة في نظرية الموسيقى، فقد يساعدك استبعاد نظرية الموسيقى من تدريبك على التركيز على ما هو ضروري لتعلم كيفية العزف على الكمان.

أخيرًا، اجعل الأمر أكثر أهمية بالنسبة لك من خلال تحديد المهام التي تستغرق وقتًا طويلاً وتحديد ما إذا كنت تستثمر وقتك في أهم الأنشطة. على سبيل المثال، إذا كنت تحاول تعلم كيفية العزف على الكمان ولكن ليس لديك أي خبرة في نظرية الموسيقى، فإن تحديد فئة نظرية الموسيقى الأكثر استهلاكا للوقت قد يساعدك في تحديد ما إذا كان هذا الفصل يستحق استثمار وقتك فيه. .

باتباع هذه النصائح، يمكنك تعلم مهارة جديدة في وقت قياسي!

3. اختر الوقت الذي يناسب روتينك اليومي.

لا داعي للقلق بشأن تعلم مهارة جديدة - يمكنك تعلمها في وقت قياسي باتباع هذه النصائح العشر.

1. تحديد الهدف. قبل أن تبدأ في تعلم أي شيء جديد، تأكد من أن لديك هدفًا واضحًا في ذهنك. ما الذي تأمل في اكتسابه من هذه المهارة الجديدة؟ هل تتطلع إلى تحسين أداء عملك، أو تطوير علاقات جديدة، أو زيادة قاعدة معارفك؟ بمجرد أن تكون لديك فكرة واضحة عما تبحث عنه، سيكون من الأسهل بكثير التركيز على المهمة التي تقوم بها.

2. اختر بيئة التعلم المناسبة. إذا كنت تكافح من أجل الاحتفاظ بالمعلومات، فربما يرجع ذلك إلى أنك لا تتعامل مع المواد بالطريقة الصحيحة. تأكد من أنك تستخدم طريقة تعلم فعالة - على سبيل المثال، حضور ورش العمل أو قراءة المقالات أو مشاهدة مقاطع الفيديو - التي تنطبق على المواد التي تحاول تعلمها.

3. كن مستعدا للعمل الجاد. من المهم التحلي بالصبر أثناء تعلم مهارة جديدة - لن يحدث ذلك بين عشية وضحاها. إذا بذلت الجهد، فستتمكن من إتقان المهارة في أي وقت من الأوقات على الإطلاق!

4. خذ فترات راحة وكافئ نفسك. التعلم عمل شاق - لا تنس أن تأخذ فترات راحة وتكافئ نفسك على إحراز تقدم. يمكن أن تشمل المكافآت رحلة إلى السينما أو تناول العشاء مع الأصدقاء أو ليلة نوم مريحة.

5. كن مثابرا ولكن ليس الكمال. تعلم مهارة جديدة هو عملية - لا تتوقع الكمال من البداية. طالما أنك تحرز تقدمًا وتستمتع بالتحدي المتمثل في إتقان المهارة، فهذا كل ما يهم.

6. كن إيجابيا ومتحفزا. ستواجه بعض النكسات على طول الطريق، لكن تذكر أن كل نكسة هي فرصة للتحسين. حافظ على مستويات إيجابية لديك وركز على اتخاذ خطوة واحدة في كل مرة - هكذا ستحقق النجاح بسرعة!

7- تواصل مع زملائك والموجهين. يمكن أن يكون مفيدًا للتواصل

4. اقض 60 دقيقة في فعل الشيء الصحيح.

إذا كنت ترغب في تعلم مهارة جديدة في وقت قياسي، فعليك اتباع هذه الخطوات الأربع. أولاً، اقض 60 دقيقة في فعل الشيء الصحيح. هذا يعني التركيز على المهمة المطروحة وبذل الجهد اللازم. ثانيًا، قسّم المهمة إلى أجزاء أصغر وأكثر قابلية للإدارة. أخيرًا، مارس المهارة بانتظام - سواء في عزلة أو في بيئة واقعية. باتباع هذه النصائح، ستكون في طريقك لتصبح خبيرًا في أي وقت من الأوقات!

5. اتبع المستويات الأربعة للكفاءة.

هناك أربعة مستويات من الكفاءة يمكنك تحقيقها عند ممارسة مهارة جديدة.

الكفاءة اللاواعية: تحقيق إتقان مهارة يتيح عرضًا بلا مجهود دون جهد عقلي.

عدم الكفاءة الواعية: تحقيق إتقان مهارة يتطلب مجهودًا، ولكنه ليس مجهودًا بعد.

الكفاءة الواعية: تحقيق إتقان مهارة يتطلب مجهودًا، ولكنه الآن سهل.

الإتقان: تحقيق أعلى مستوى ممكن من المهارة.

6. استخدم مبدأ باريتو.

من أجل تطبيق مبدأ باريتو على عملية التعلم الخاصة بك، يجب عليك أولاً تحديد 20٪ من الأنشطة التي ستؤدي إلى أفضل نتيجة. بمجرد تحديد هذه الأنشطة، يجب أن تركز طاقتك على إكمالها في أسرع وقت ممكن. من خلال القيام بذلك، ستحقق أهدافك بسرعة أكبر وبضغط أقل.

فيما يلي بعض النصائح لمساعدتك في تطبيق مبدأ باريتو على عملية التعلم الخاصة بك:

1. ضع أهدافًا واقعية. لا تحاول أن تتعلم الكثير بسرعة كبيرة. ابدأ بالسعي إلى أهداف صغيرة يمكن إدارتها يمكنك تحقيقها بشكل واقعي.

2. تقسيم المهمة إلى أجزاء يمكن التحكم فيها. عندما تكافح من أجل إحراز تقدم في مهمة ما، قسّمها إلى مكونات أصغر واعمل على قطعة واحدة في كل مرة. هذا سيجعل من السهل عليك أن تظل متحمسًا وتركيزًا.

3. خذ فترات راحة عند الحاجة. في بعض الأحيان يكون من الصعب التركيز عندما تشعر بالإرهاق. لهذا السبب من المهم أن تأخذ فترات راحة بين الحين والآخر لتنشيط نفسك.

4. كافئ نفسك! بعد الانتهاء من المهمة التي تحقق أهدافك، امنح نفسك ربتًا على ظهرك واسمح لنفسك بالاستمتاع بالنجاح. سيساعدك هذا على تحفيزك وتركيزك طوال عملية التعلم.

7. وثق تقدمك وأنت تحققه.

إذا كنت تتطلع إلى تعلم مهارة جديدة بسرعة، فهناك بعض الأشياء الأساسية التي تحتاج إلى القيام بها. أولاً وقبل كل شيء، تأكد من توثيق تقدمك كما تذهب. سيساعدك هذا على تتبع تقدمك، والتركيز على المجالات الأكثر أهمية بالنسبة لك، وتجنب اتخاذ خطوات كبيرة وغامضة.

بالإضافة إلى ذلك، قسّم المهمة إلى خطوات يمكن إدارتها. سيساعدك هذا على البقاء على المسار الصحيح وتجنب الإرهاق. وأخيرًا، حافظ على موقف إيجابي وركز على الهدف في متناول اليد. إذا اقتربت من عملية التعلم بحزم وتركيز، فستتمكن من إتقان المهارة في وقت قياسي!

8. افترض أن النجاح أمر لا مفر منه.

إذا كنت تشعر بالإرهاق من مهمة تعلم مهارة جديدة، فلا تقلق، فأنت لست وحدك. في الواقع، يكافح معظمنا في مرحلة ما أثناء عملية التعلم. ولكن بدلاً من الاستسلام، عليك أن تتبنى الملل الذي لا مفر منه والتركيز على الاستراتيجيات التي ستساعدك على النجاح.

فيما يلي ثماني نصائح لإتقان مهارة جديدة في وقت قياسي:

1. ضع أهدافًا واقعية. لا تتوقع أن تصبح خبيرًا بين عشية وضحاها، ولا تستعد لخيبة الأمل إذا لم تحقق أهدافك على الفور. تأكد من أن الأهداف التي حددتها قابلة للتحقيق وأنك تمنح نفسك الوقت للوصول إليها.

2. قسّم المهارة إلى أجزاء يمكن التحكم فيها. عندما تبدأ لأول مرة، من السهل أن تشعر بالإرهاق من مهمة تعلم مهارة جديدة بالكامل. بدلًا من محاولة تعلم كل شيء دفعة واحدة، قسّم المهارة إلى أجزاء يمكن التحكم فيها. سيساعدك هذا على التركيز على كل جزء وإحراز تقدم أسرع.

3. ابدأ بجلسات تدريب يسهل فهمها. عندما تبدأ، من المهم أن تتدرب على ما تتعلمه بصيغة سهلة الفهم. بهذه الطريقة، يمكنك تجنب الإحباط وأنت تكافح من خلال جلسات التدريب الصعبة.

4. خذ فترات راحة في كثير من الأحيان. من المهم أن تأخذ فترات راحة حتى تتمكن من الاسترخاء وإعادة شحن طاقتك العقلية والبدنية. سيساعدك هذا في الحفاظ على تركيزك وتحفيزك أثناء العمل على تحقيق أهدافك.

5. استخدم الموارد المتاحة لك. هناك مجموعة متنوعة من الموارد المتاحة لمساعدتك على تعلم مهارات جديدة بسرعة وفعالية أكبر. جرب استخدام الموارد أو الكتب أو مقاطع الفيديو أو البرامج التعليمية عبر الإنترنت - كل ما يناسبك.

6. ابحث عن ردود الفعل من الآخرين. عندما تبدأ، من المهم أن تحصل على تعليقات من الآخرين الذين هم أكثر خبرة بالمهارة التي تحاول تعلمها. بهذه الطريقة، يمكنك الحصول على ملاحظات دقيقة ومفيدة.

7

9. اقرأ الكتب أو احصل على معلم أو شاهد مقاطع فيديو للتدريب.

من أجل تعلم مهارة جديدة في أسرع وقت ممكن، يمكنك استخدام طرق مختلفة. تتضمن بعض أشهرها قراءة الكتب أو الحصول على مدرس أو مشاهدة مقاطع فيديو تدريبية. باتباع هذه الأساليب، ستتمكن من تعلم المهارة الجديدة بسرعة وكفاءة.

10. التكرار هو مفتاح إتقان مهارة جديدة بسرعة.

إذا كنت ترغب في تعلم مهارة جديدة في وقت قياسي، فإن التكرار هو المفتاح. فيما يلي تسع طرق للممارسة والتعلم بشكل أكثر فعالية:

  1. حدد هدف التعلم واكتبه.
    2. قسّم المهارة إلى أجزاء يمكن التحكم فيها.
    3. تدرب على أهم جوانب المهارة أولاً.
    4. تدرب بانتظام، لكن تختلف في طريقتك في التدرب.
    5. استخدم تقنيات الذاكرة لمساعدتك على تذكر المعلومات.
    6. Speedread لاكتساب فهم أعمق للمادة.
    7. قم بإجراء اختبارات الممارسة لتقييم تقدمك.
    8. استخدم الوسائل المرئية (مثل البطاقات التعليمية) لمساعدتك على تذكر المعلومات.
    9. استخدم التدريب الصوتي أو المرئي لتكملة تجربة التعلم الخاصة بك.

 

للمزيد : الربح من الانترنت من خلال التسويق الالكتروني

 


إختبار تحليل الشخصية من منصة معارف - حلل شخصيتك الآن > >
تكملة القراءة
سيرتك الذاتية " CV " هي أول مستند وأول دليل على كفاءتك في العمل
وتقوم منصة معارف بمساعدتك لإنشاء سيرتك الذاتية بإحترافية

أفضل قنوات التليجرام لمختلف المجالات
قنوات تساعدك بكل سهولة على الوصول للمصادر التعليمية و الوظائف و النصائح المهنية و المنح الدراسية

اشترك الآن مجانا
اقرأ ايضا
مواقع مفيدة ومهمة
×

يجب ان يكون لديك حساب داخل المنصة
حتى تستطيع المشاركة و التفاعل مع التعليقات

سجل الآن مجانا