× ×
معارف منصة معتمدة

دورة هندسة الكهرباء بإستخدام الريفيت معتمد بشهادة

قسم :

الهندسة

عدد الدروس : 32

يوجد شهادة مجانية بعد إنتهاءك من الدورة


أضغط هنا لمشاهدة مقدمة الدورة

بعد الضغط على الزر التالي : يجب مشاهدة اكثر من 30 ثانية لأي درس في الدورة حتى يتم تسجيل الدورة في حسابك

التسجيل في هذه الدورة

تعليمات الحصول على شهادة الإعتماد

  • يجب ان يكون لديك حساب داخل المنصة
  • مشاهدة كل الدروس
  • مشاهدة على الاقل 75% من مدة الدرس
  • متابعة تقدمك بالدورة من خلال لوحة التحكم
  • يتم إصدار الشهادة بشكل تلقائي
  • لا يوجد اي رسوم للإشتراك في الدورة
  • الشهادة مجانية
عدد الدروس | 32
مشاهدة المزيد من الدروس

دورات تدريبية مقترحة


نحن نهتم بتقيمك لهذه الدورة

ممتاز
13 تقيمات
جيد
2 تقيمات
متوسط
1 تقيمات
مقبول
0 تقيمات
سئ
0 تقيمات
4.8
16 تقيمات


عبدالمجيد سليمان محمد الحويطي

مفيده 2021-07-15

عبدالرحيم حسن صالح محمد منصور

جيد جدا 2021-07-15

Wael AlkalafAljuer

من الممكن اي شخص يتعلم وبكل سهولة 2021-06-22

Gameel Infeed

عمل ممتاز جدا 2021-04-13

إظهار تقيمات اخرى

أفضل قنوات التليجرام لمختلف المجالات
قنوات تساعدك بكل سهولة على الوصول للمصادر التعليمية و الوظائف و النصائح المهنية و المنح الدراسية

اشترك الآن مجانا

الرِّيفيت ينبع من الهندسة، لذا؛ هو أكثر مرونة وسهولة وأكثر توافقًا مع المباني. حيثُ أنَّهُ يتعامل بذكاء مع البيانات المُدخلة ليُساعدك في تقليل إعادةِ صياغة وتعديل التَّصاميم الأصلية. ويُمكِّنك من مُراقبة سير العمل خطوة بخطوة أثناء الرَّسم. وهذا ما يجعل برنامج الرِّيفيت أفضل خياراتك، إن كان كل عملك مع المباني. الرِّيفيت لا يعتمد على طريقة الإسقاط، فأنت ترسم المساقط مرَّةً واحدة فقط، وبعد ذلك يُمكنك الحصول على أيِّ عدد من الواجهات والقطاعات والتَّفاصيل بكبسة زر. السَّرعة الفائقة في عملِ التَّعديلات. فعند تعديل جزء أو عنصر من التَّصميم، كتحريكِ باب أو حذف نافذة، يتم عكس التَّعديلات أتوماتيكيًا على كلِّ كتلة المبنى وما تحويه من مساقط وواجهات وقطاعات، …إلخ، دون الحاجة للمرورِ على كامل المشروع وأجزائه وتعديل كلّ عنصر بشكلٍ مُستقل. يحوي أدوات مُتخصِّصة لأعمال البناء لكلِّ صنف من أصناف الهندسة. فللعماري مثلًا، نجد الجدران والأبواب والنَّوافذ والأرضيات والأسقف والسلالم… إلخ. وفي الإنشائي نجد الأعمدة والجسور… إلخ. وهكذا. لذا هو أفضل خيار للمهندسين بصفةٍ عامة، ولكلِّ تخصُّص ما بصفةٍ خاصَّة. كما أنه متوافق بشكلٍ تام مع التَّخصّصات المُختلفة (معماري- إنشائي- كهربائي- صحِّي- ميكانيكي). له قدرة عالية جدًّا على عمل التَّصميمات المعمارية والإنشائية لأي كتلة مهما بلغت درجة تعقيدها ومهما كان شكلها غريبًا، عن طريق ما يُسمَّى في الرِّيفيت بالماسينج Massing. قدرته على تحليل الطَّاقة وترشيدها بتحليل المناطق الحرارية استنادًا إلى معاييرٍ مُختلفة مثل الموقع، ونوع البناء، والنِّسبة المؤية للزُّجاج. بالإضافةِ إلى تقدير استهلاك الطَّاقة وتكاليف دورة حياة التَّصميم المقترح. أي اتخاذ الاستدامة في الإعتبار أثناء عملية التَّصميم. إمكانية تصدير المُخرج النِّهائي إلى برامج أخرى كالماكس والأتوكاد سهولة استخدامه، والسَّرعة العالية في تعلُّمه. حيثُ يُمكن للمستخدم الجديد إتقان الكثير من أدواته، ومن ثُمَّ إخراج مشاريع مُميَّزة جدًّا في فترةٍ زمنيةٍ بسيطة.

×

يجب ان يكون لديك حساب داخل المنصة
حتى تستطيع المشاركة و التفاعل مع التعليقات

سجل الآن مجانا