×
الرئيسية إنشاء سيرة ذاتية دورات تدريبية الأختبارات
قناة منصة معارف علي التليجرام الاقوي عربيا .. اشترك الآن

دورة الصوتيات والنطق الصحيح في اللغة الانجليزية معتمد بشهادة

قسم :

دورات انجليزي

عدد الدروس : 8

يوجد شهادة مجانية بعد إنتهاءك من الدورة


أضغط هنا لمشاهدة مقدمة الدورة

بعد الضغط على الزر التالي : يجب مشاهدة اكثر من 30 ثانية لأي درس في الدورة حتى يتم تسجيل الدورة في حسابك

التسجيل في هذه الدورة زيارة المجموعه

خطوات الحصول على شهادة دورة الصوتيات والنطق الصحيح في اللغة الانجليزية

  • يجب ان يكون لديك حساب داخل المنصة
  • مشاهدة كل الدروس
  • متابعة تقدمك بالدورة من خلال لوحة التحكم
  • بعد إنتهائك من الدورة ثم يتم ارسال اشعار لك من المنصة
  • تقوم بكتابة اسمك باللغة الانجليزية او العربية للحصول على الشهادة
  • لا يوجد اي رسوم للإشتراك في الدورة
  • الشهادة مجانية
عدد الدروس | 8
سيرتك الذاتية " CV " هي أول مستند وأول دليل على كفاءتك في العمل
وتقوم منصة معارف بمساعدتك لإنشاء سيرتك الذاتية بإحترافية

نحن نهتم بتقيمك لهذه الدورة

ممتاز
664 تقيمات
جيد
190 تقيمات
متوسط
26 تقيمات
مقبول
3 تقيمات
سئ
4 تقيمات
4.5
892 تقيمات

Marwan Alaa

كورس رائع جدا جدا جدا 2024-06-05

ناصر فرج ناصر الشهراني

اشكركم 2024-06-05

mumen mumen

دورة ممتازة جدا جدا 2024-06-01

انتصار محمد مصطفي يوسف

مفيد جدا الكورس 2024-06-01

حسن على حسن على

Excellent 2024-05-31

Heba A M Burhan

شكرا لكم لكن نريد نطق الجملة كاملة بعد التهجئة اربع مرات 2024-05-27

Mohammad Ali alkhaled

الله يجزيكم الخير 2024-05-26

ياسمين سليم

ممتاز جدا 2024-05-23

Ahmed Nasr

Very good 2024-05-23

فتون عبدالكريم الغامدي

ممتاز جدا، لكم منا كل الشكر والتقدير. 2024-05-21

ABDO HAMOUDA

ممتاز 2024-05-20

عبدالله فيصل شاوش

ممتازه 2024-05-20

إظهار تقيمات اخرى

أفضل قنوات التليجرام لمختلف المجالات
قنوات تساعدك بكل سهولة على الوصول للمصادر التعليمية و الوظائف و النصائح المهنية و المنح الدراسية

اشترك الآن مجانا

هذه دورة لتعلم الصوتيات في اللغة الانجليزية، وأكبر ما يميزها أنها تجمع تحت مظلتها المتعلم العادي والمتخصص الذي يدرس في كليات اللغات واللسانيات، هي دورة لتعلم الصوتيات، وهي دورة لتعلم نطق الحروف والكلمات في اللغة الإنجليزية، وهي ما يقابل عندنا في العربية (تعلم مخارج الحروف)، ستتعلم عبر أسلوب يجمع البساطة مع الفعالية، سوف تتعلم أهم الرموز الصوتية، تلك المادة التي عقدتك في الكلية، أما إن كنت غير متخصص وتريد فقط أن تتقن اللغة في حياتك اليومية، فتعلم تلك الرموز سيكون مفيداً لك لتحسين نطقك وتضبيط اللكنة (الأكسنت) عندك. أصوات الحروف في اللغة الانجليزية الحرف في اللغة له ثلاثة جوانب/ شكل الحرف: وهو الرسم المستخدم في الكتابة (هذا الأمر بسيط في الإنجليزية عكس العربية، لأن شكل الحرف في العربية يختلف بحسب موقع الحرف في الكلمة) إسم الحرف: مثلاً هذا الحرف (أ) إسمه (ألف) صوت الحرف: وهذا هو ما يهمنا هنا، وهو أساس علم الصوتيات. أصوات الحروف في الإنجليزية ليس أمراً سهلاً، ليس كما العربية، حيث أن هنالك بعض الحروف لها أكثر من صوت، فمثلاً حرف (C) له صوتين، الأول هو صوت (س) كما في كلمة (City) والثاني هو صوت (ك) كما في كلمة (Car)، وهذه هي النقطة الأولى التي تجعل من الأمر صعباً بعض الشيء. الأمر الآخر أن هنالك (تحالفات) ما بين الحروف، كيف يعني؟ يعني أن يتحالف حرفين ويجتمعنا مع بعض ليصدرا صوتاً واحداً، فمثلاً حين يجتمع حرف (S) مع حرف (H) فيصبحان (sh)، حينها يصدر هذا التحالف صوتاً واحداً هو صوت (ش) كما في كلمة (She)، بينما في اللغة العربية لا يوجد هذا الأمر. قصة الحروف وكيفية نطقها هو أمر متعلق بـ (القراءة)، أما علم الصوتيات فهو يركز على (مخارج الحروف)، أي كيف تصدر الصوت نفسه، ففي المثال السابق تحدثنا عن اجتماع الحرفين لتشكيل تحالف هو (sh)، وظيفة علم الصوتيات هو أن يعلمك كيف تتمكن من إصدار هذا الصوت (صوت حرف ش في العربية)؛ كيف تحرك لسانك وفمك لتخرج الهواء بطريقة معينة حتى يصدر فمك هذا الصوت بالضبط، لكن ولأنك متحدث باللغة العربية ولديك صوت (ش) في لغتك الأم، فأنت لا تحتاج لتتعلم ذلك لأنك بالفعل قادر على إخراج هذا الصوت. إذاً، هنالك أصوات مشتركة ما بين اللغات، فما فائدة علم الصوتيات إذاً؟ الجواب هو لأن هنالك أصوات تتواجد في لغات دون الأخرى. مثلاً صوت حرف (ض) عندنا في العربية، تقريباً هذا الصوت مميز ولا يتواجد في اللغات الأخرى، فليس في الإنجليزية هذا الصوت (ركز: نتحدث عن الأصوات وليس الأحرف)، ولأن المتحدث الإنجليزي ليس لديه هذا الصوت في لغته الأم، يصعب على عظلات فمه ولسانه أن تخرج هذا الصوت إلا لو تعلم وتعود على ذلك، وهذه هي الوظيفة الأساسية لعلم الصوتيات. وكما أن هنالك أصوات تتواجد في العربية ولا تتواجد في الإنجليزية، هنالك -أيضاً- أصوات في الإنجليزية ولا تتواجد في العربية، مثل صوت حرف (P)، أو صوت حرف (v)، وإن كان هاذين الصوتين هما مما سهل عليك إخراجهم، فقد يكون من الصعب عليك أن تخرج صوت حرف (R) كما ينبغي، والذي -بالمناسبة- لا يطابق نفس صوت حرف (ر) عندنا في العربية، ولذلك أنت تحتاج لعلم الصوتيات كي تتعلم كيف تعوج لسانك داخل فمك ليخرج هذا الصوت كما يجب. أهمية الرموز الصوتية طيب فما هي الرموز الصوتية؟ ولماذا ليس لدينا في العربية رموز صوتية؟ في اللغة العربية هناك توافق وانسجام ما بين الكتابة والنطق، فلكل حرف صوت واحد رئيس وثلاثة أفرع تنشأ من تواجد (الحركات) فوق الأحرف، فقد يأتي حرف الباء مفتوحاً (بَ) أو مكسوراً (بِ) أو مضموماً (بُ)، وهكذا مع بقية الأحرف، هنالك قواعد واضحة، لكن في الإنجليزية كما ذكرنا سابقاً قد يكون للحرف الواحد أكثر من صوت، أحياناً قد يكون له أربعة أو خمسة أصوات تختلف من كلمة إلى أخرى (هذا يحدث مع الحروف المتحركة) لذلك فقد تم ابتكار نمط كتابي جديد متخصص في توضيح نطق الكلمات وليس كتابتها. مثال بسيط على ذلك: يرمز للصوت الذي يصدره حرف (C) في كلمة (Car) بهذا الرمز /k/ لكن يرمز للصوت الذي يصدره حرف (C) في كلمة (City) بهذا الرمز /s/ كلمة (car) تكتب صوتياً بهذه الطريقة /kɑːr/ ، إذا هنالك طريقتين لكتابة الكلمة، الأولى هي الكتابة بالحروف الأبجدية العادية (Car) والثاني عبر الرموز الصوتية (/kɑːr/) والتي -كما لاحظت- يتم وضعها بين شرطتين مائلتين (//). طبعاً تمثلة الكلمات عبر الرموز الصوتية غير موجود عندنا في العربية، ولذلك أن شكل الكتابة هو يمثل صوتها كذلك، يمكنك من خلال رؤية الكلمة وهي مشكّلة أن تنطقها بالضبط وبشكل صحيح، لكن في اللغة الإنجليزية يكون من الصعب أحياناً نطق الكلمة بطريقة مضبوطة إن رأيتها لأول مرة إن لم تكن قد سمعتها مسبقاً، لذلك فقد كانت الطريقة الوحدية قديماً لنطق الكلمات بشكل صحيح هو فحص رمزها الصوتي عبر تلك القواميس التي لا تقدم لك الترجمة فحسب، بل وطريقة النطق كذلك. الآن لم يعد هذا الأمر ذو أهمية مع وجود القواميس الناطقة، حيث يمكنك أن تستمع لنطق الكلمة بدون أن تشغل بالك بالرموز الصوتية. ومع ذلك يبقى تعلم الصوتيات ومعرفة بعض تلك الرموز -على الأقل- أمراً مفيداً لمن يريد إتقان نطق اللغة الانجليزية وتحسين اللكنة (الأكسنت). لأن علم الصوتيات -كما ذكرنا سابقاً- يتعلق بكيفية إخراج الأصوات من الفم، فأنت فقد تستمع لنطق كلمة معينة ولكنك حين تنطقها بنفسك تجد أن هنالك اختلاف ما بين صوتك والصوت الأصلي، تحاول مرة بعد مرة لكنك لا تتمكن من إتقان إخراج الصوت (النطق)، وهذا بسبب أن هنالك بعض الأصوات التي لم تتعود عليها في لسانك العربي، والحل هو أن تتعلم الصوتيات وتدرب فمك على عليها. ماهي IPA …؟ هو رمز لعبارة (International Phonetic Alphabet)، وهو النظام الأشهر لكتابة الرموز الصوتية والذي تجده في جميع القواميس تقريباً، ويحتوي هذا النظام على مجموعة من الرموز (الأحرف الصوتية) والتي قد يعتبر بعضها مألوفاً لديك، مثل رمز /k/ الذي يعبر عن صوت (ك)، لكن هنالك أيضاً رموز قد تجدها غريبة وليس مثل أية حروف أبجدية تعرفها، مثل رمز /æ/ والذي يعبر عن صوت يشبه صوت المد المرقق عندنا في اعربية (كما في كلمة bat). إن نظام (IPA) هو نظام عالمي يستخدم مع جميع اللغات (ليس فقط اللغة الانجليزية)، ويحتوي على الكثير من الرموز التي قد لا توجد في الإنجليزية، يمكن أن تلقي نظرة على خريطة الرموز والأصوات وتستمع لعجائبها عبر موقع (Interactive IPA Chart) لتعرف أن هنالك أصوات كثيرة يمكن لفم الإنسان أن يصدرها، مثل أصوات القرقعات وأصوات الغمغمات وغيرها من العجائب الصوتية المذهلة.

×

يجب ان يكون لديك حساب داخل المنصة
حتى تستطيع المشاركة و التفاعل مع التعليقات

سجل الآن مجانا